Archive for the ‘ فروع للسينما ’ Category

الأسبوع 2 : الحرب السّلمية.. داخلك !

    بسم الله الرحمن الرحيم

الأفلام التي لاأنساها هي التي تمنحني “شهقة” عقلية ومعنوية.. تجعلني لاأقوى الحِراك مكاني بعد الانتهاء من المشاهدة!  تعلق في رأسي لعدة أيام ولاأكاد أفكر في شي سواها, تغيّرني وتبدل مفاهيم وقناعات وتفتح لي أفآق للتفكير والتفكّر.. وآخر هذه الأفلام

Peaceful Warrior  

يحكي الفيلم قصة شاب رياضي يسعى للألومبياد.. كل حياته تتمحور حول الرياضة وهدفه الوحيد هو الحصول على “الجوائز” ويعيش في لهو وعبث بالرغم أنه ناجح على الصعيد العلمي ومتوفر له كل ما يريده

لكن جميع أحلامه تتعلق “ببدنه“, ولايرى لنفسه بُعد آخر

يلتقي برجل عجوز فتتغير حياته كليا, رأى العجوز في الشاب القلق والضياع الذي يعصف به

رغم اقتناع الشاب أنه يعيش حياته كما ينبغي !

فيأتي دور الرجل العجوز ليسيّر حياته لمجرى آخر, لينظر لنفسه ببُعد آخر ليس كجسد فقط , بل كعقل وروح

ليرى العالم بمنظور مختلف.. بحقيقته 

في البداية كأي انسان يصدم بحقيقة تزعزع مبادئه يواجهها بالصدّ.. ولكن في آخر المطاف اقتنع وسلّم نفسه للرجل العجوز

ليبدأ عملية التغيير

كان مشروع الرجل العجوز أن يعلمه كيف يكون محارب حقيقي Warrior .. إعداد الشاب لخوض حربه الداخلية..

I call myself a Peaceful Warrior… because the battles we fight are on the inside

بالتواضع.. التخلي عن الكبرياء

بالتجرّد.. برؤية الأمور كما هي على حقيقتها

بالزهد بمتاع الدنيا..

تصفية العقل من كل ماهو تافه وغير مفيد

Take out the trash from your head

Learning how to throw out every thing you don’t need in your head
The trash is anything that is keeping you from the only.thing that matters… This moment, here, now

بعد أن قاله أوقفت الفيلم وأنا مذهولة!!

هذا بالضبط ماأحتاجه !!

أن أصفّي ذهني !!

التشويش الذهني هو مايعكر صفو حياتنا.. العيش في الماضي والخوف من المستقبل  والتفكير بأشياء لاتستحق تضييع ثانية عليها وووو …

كل هذا التشويش يمنعنا من الاستمتاع بأهم مانملك.. ( هذه اللحظة )

This moment is the only thing that matters

أن نعيش في اللحظة ونتجرد من ماعداها سيعطينا رؤية أخرى للحاضر.. لأنفسنا بالذات وكما قال

When you truly are in the “here” and “now”, You’ll be amazed at what you can do and how well you can do it

“تحتاج تدريب عنيف”

من أبرز ماقاله الرجل العجوز وأثّر فيّ كثيرًا, حينما قال للشاب :

الناس سيخبرونك من تكون وماذا يجب أن أن تكون.. لايريدونك أن تعرف من تكون حقا عندما تنظر لداخلك

أريدك أن تتوقف عن محاولة التعرف  على نفسك وعلى العالم من الخارج.. 

تعرف عليه من “داخلك”.. اعرف الأجوبة من “داخلك”

كثير من الأحيان نجهل حقيقة أنفسنا في دوامة الحياة.. ننسى أو نتجاهل مانريد حقًا في سبيل إرضاء الآخرين, والأمرّ أن نرى أنفسنا من خلال نظرة الآخرين إلينا !

وعندما عرف الرجل العجوز أن حياة الشاب كلها تتمحور حول الجائزة الألومبية أراد أن يعطيه درسًا

وعده أن يريه مايذهله.. أخذه في رحلة استغرقت ثلاث ساعات لصعود قمة جبل وعندما وصلوا للقمة أعطاه حجر !

غضب الشاب وندم على رحلته التي لم تعطيه مااعتقد أنه يستحق المشقة

ولكنه حينما هدأ فهم مغزى فعل الرجل العجوز..

كان يريد تعليمه أن السعادة ليست في الحصول على مانتمنى “الجائزة في حالة الشاب”.. 

و إنما في “الرحلة”.. في سعينا للحصول على مانتمنى.

The journey is what brings us happiness not the destination

لذلك الله لا يجازي على ماتوصلت إليه فقط.. لكن في محاولتك للوصول ( وَأَنْ لَيْسَ لِلإِنْسَانِ إِلا مَا سَعَى )

لأن في سعيك الهدف نفسه, الحياة نفسها, الكفاح المشقة الدروس الخبرة كلها في السعي, وما الهدف نفسه إلا تحصيل حاصل.

الذي نتعلمه خلال السعي “الرحلة “هو الأهم.. وليس الهدف وإن كان مهم.

لم يحاول الرجل العجوز أن يُثني الشاب عن هدفه.. بل شجعه عليه, لكن علّمه كيف يعيش الحياة بطريقة صحيحة ويصل لهدفه ويحققه بالطريقة الصحيحة .

A warrior does not give up what he loves, he finds the love in what he does

اقتباسات أعجبتني :

I know more than you think-

 You think more than you know-

People are not their thoughts.. They think they are and it brings them all kind of sadness

Mind is just a reflex organ, It reacts to everything

The ones who are hardest to love are usually the ones who need it the most

:Life has just 3 roles
Paradox.. Life is a mystery, don’t waste time trying to figure it out1

Humour ..keep a sense of humer, specially about your self it is a strength beyond all measure  

Change.. Knowing that nothing stays the same